الأحد، 7 أكتوبر، 2012

بنبضة القلب المكان باق




وكأن المكان هو الذي يجمعنا ويوحدنا
وبجمال عطائهم كانت ارواحنا ترفرف في كل
زاوية من ذاك المكان......كأنه وجد لنا وبنا فقط
تلاشى ذاك المكان وهم لا زالوا هنا وهناك لكنهم
ليس كما عرفتهم ... قد كنا اقوى من ذلك وااكثر ثقه وفي
كل منا شجاعة محارب خفت توهجهم وعطاءهم وضياءهم
وجوه كئيبه هرمت قبل وقتها........ بين سطورهم آلامهم
وحسرات ومهما حاولوا تغطيتها بضحكتاهم وكلامهم فروح
الكلمات ذابله........اعرف حركة الكلمات واعرف بأي مزاج كتبها صاحبها
انها تنطق حاله حتى لو لم افهم ما بنفسه يكفي ان اغلبهم لا يكتبون الا بعد
عصارة الألم في ذاته........

لا اعرف كيف اكتب لها وماذا اكتب لكي ارسله لها وانا ارى روحها ذابله متعبه
وكلماتها روحها جامده خالية من حركتها المتناثرة كالعادة, اعجز ان اسكب بروحها ولو
طرف ابتسامه او بهجة, فأي عجز اكبر من هذا ,,,,,,حتى الكلام كله من الفه لياءه
لا يفعل شيئاً امام ما يرونه يوماً بعد يوم......والطيور اجمل المخلوقات
وارقها تنوح في اعشاشها هذه الايام, ولكن عصافير الحب والحياة لا بد
وان تغني اجمل الحان الحب والسلام مهما طال الزمن

ان فرقنا المكان بلا عودة فصوت الحنين
باعماقي يشتاق لكل روح ولكل ركن وزاويه في ذلك القاع
وادعو لكم بكل صلاة كل باسمه بأن يحفظكم ويرعاكم
اللهم لك الحمد والشكر دائماً وابداً
اعوذ بالله من مكر الله

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق